تسجيل دخول
اسم المستخدم :
كلمة المرور :
  على مر العصور وفي مختلف الظروف كانت ولازالت المملكة العربية السعودية القلب الكبير الذي يحتضن العالم بأسره..تساند الضعيف وتنتصر
عندما نتحدث عن الامانه في العمل والاخلاص  لا  نجد امامنا سوى  الهيئة الملكيه بالجبيل الصناعيه اكبر مثال يجب ان يحتذي
بعد حمد الله عزوجل والشكر له والثناء بماهو أهل له يحق لكل  مسلم عربي سعودي أن يفخر بالإنجازات الاستثنائية المتتابعة
    كان القرار التاريخي لتأسيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع في 16 رمضان عام 1395هـ أحد أهم القرارات التي اتخذتها
  يقول الله عز وجل :   (وَلَا تَأْكُلُوا أَمْوَالَكُم بَيْنَكُم بِالْبَاطِلِ وَتُدْلُوا بِهَا إِلَى الْحُكَّامِ لِتَأْكُلُوا فَرِيقًا مِّنْ أَمْوَالِ
  لازالت وزارة الخدمة المدنية تفتح باب لتغلق ألف باب في وجوه الطامحين لبناء مستقبلهم وتحقيق أحلامهم من خلال الفرص
  تأتي فترة التقديم على الوظائف المطروحة من وزارة الخدمة المدنية بمنصة جداره مرة واحدة كل عام لتكون القطرة التي
  في يوم الاربعاء الموافق ٢٧ سبتمبر أصدر أمر سام : السماح بقيادة المرأة للسيارة في المملكة العربية السعودية. و
 إنه من دواعي السرور أن نحتفل بيومنا الوطني السعودي فتلك الذكرى الغالية على قلب الشعب السعودي تتجدد كل عام لتعيد لنا
  في كل زمان ومكان يتعرض الإنسان للحظات تعتبر محطات صعبة في حياته, ويرى البعض أن  تجاوزها قد يكون شبه